الابراج الغربية
برج الحوت

برج الحوت هذا الشهر

برج الحوت شهر 10 لعام 2021

 

تستعيد طاقتك عموماً هذا الشهر، لكن لا يزال عليك مراقبة وضعك الصحي. يفيدك الخضوع لجلسة تدليك للعنق لأن تراكمات الإجهاد والتشنّج تتجمّع في تلك المنطقة. مع ذلك، ستتألق على المستوى الظاهري وتبدأ بعكس بعض مظاهر الكمال. يعتبر هذا الشهر إحدى أسعد فترات حياتك لهذا العام. إذ تكتشف ملذات فكرية وعاطفية، كالمسرح، الأنشطة الرياضية، إلخ. تقضي مهمّتك باكتشاف الجانب السعيد من الحياة، فكن سعيداً الآن. للباحثين عن عمل، عليهم إيجاد وظيفة يحبونها ويستمتعون بها. عشت حياتك وفق إيقاعك الخاص، لذا حان الوقت لتتعايش مع نتائج ذلك. ستجد السعادة إن كنت قمت بالصواب، بينما قد تضطر إلى التعايش مع أخطائك في حال أخفقت. حاول إذاً تكييف نفسك قدر المستطاع. في المقابل، تنشط حياتك الاجتماعية بسبب صقلك المهارات الاجتماعية. أمّا وضعك المالي فهو في أفضل حال

 

برج الحوت على الصعيد الصحي:

حذارِ من إهمال الصحة، وضرورة مراجعة الطبيب في كل مشكلة صحية قد تصيبك، وقد تخضع لعلاج ما.

 

برج الحوت على الصعيد المهني والمادي:

تتبدّل المناخات وتتغيّر من شهر إلى شهر، وقد يسافر بعضهم بحثاً عن عمل في الخارج أو لإجراء مفاوضات ضرورية أو بسبب الهجرة. البعض يتوسّع بأعماله ليطاول أسواقاً خارجية، والبعض الآخر يطلق فكرة وقد يشتدّ الطلب عليه في مجاله ويكون رائداً. أما الصدف فتجمعهم بمن يقدّرون كفاءتهم، فتُفتح أمامهم أبواب أٌقفلت في السابق بدون سبب، بالمقابل قد يواجهون تحدّيات كثيرة ويضطرون إلى الانكفاء في بعض الأحيان، أو إلى خفض الصوت بسبب فجور من يواجههم.

كثيرون منهم يغيّرون كلياً مجال عملهم أو توجهاتهم ويطرقون باب مهنة جديدة، فاللا استقرار هو عنوان هذه السنة، كما التغيير والمفاجآت والظروف التي تضطرّهم للتكيّف معها، سواء رضوا بذلك أم لم يرضوا.

أما الثنائي جوبيتير- نبتون فيقترح عليك مشاريع خلّاقة لكنها جماعية، فالعمل الفردي لا يفيدك في هذه السنة. كذلك تنصحك الأفلاك، وعلى رأسها جوبيتير، بحماية نفسك والإصرار على إنجاز مهماتك بدون تقاعس. لكن، كما رأيت، تمرّ بخضّات كثيرة وعليك بالصبر حتى مشارف الخريف الذي يعدك بانقلاب في الأوضاع كلّي لمصلحتك.

 

برج الحوت على الصعيد العاطفي والشخصي:

تبدو هذه السنة متقلّباً في الحب وربما تحتاج إلى التغيير، فكوكب الحب بالنسبة إليك هو مركور، ويتراجع أربع مرات هذا العام، ما يعني انقلابات وتغييرات في حياتك الشخصية. إلا أن الطالع الفلكي يتحدث عن انجذاباتك هذه السنة إلى أصحاب الفكر، كما إلى من تستطيع التواصل معهم والتحدث إليهم ومشاركتهم الأفكار والآراء والمشاعر. كذلك تميل إلى التملّكية وتسكنك الهواجس في حرصك على الحبيب.

تتخذ قرارات فجائية تحيّر المحيط أو تتراجع عن بعض القرارات بدون أسباب حقيقية. بمعنى آخر إن اللا استقرار يخيّم أيضاً على حياتك الشخصية.

تتبدّل نظرتك إلى الحياة العاطفية، وترى أن من حقّك أن يحسب الآخر حسابك في كل شيء وأن يهتم بسعادتك وهنائك، كما يطالبك بالمقابل بالقيام بواجباتك تجاهه.

تستعيد سلطة فقدتها ربما، وتطالب المحيط بإظهار المحبة والبرهان على التعلّق بك، وربما تخرج من قوقعتك ومن عزلتك وتفكّر بالانفتاح على العالم الجديد الذي يعدك به الفلك، ويتجلى ذلك ابتداءً من شهر تشرين الأول (اوكتوبر)، إلا أن الأشهر التسعة الأولى ليست خالية من الوعود، بل تحمل فترات رائعة وسعيدة، تتّسم ببعض المغامرات والمواعيد واللقاءات المشوّقة.

جديد في موقع الابراج 'فيديوها ممتعة'
فيديو بعنوان : كلب تحت تاثير الكحول
جديد في موقع الابراج 'فيديوها ممتعة'
فيديو بعنوان : تخيل نفسك بهيك وضع