الابراج الغربية
برج العذراء

برج العذراء هذه السنة

توقعات الأبراج لعام 2017 – برج العذراء

العذراء 23 آب ـ 22 أيلول (سنة صافية وخالية من المشاكل)

في العام الماضي مرّ الكثيرون من مواليد العذراء بتجارب أساسية في حياتهم، لا شك أن الأوضاع الحالية في الـ 2017 تتأثر بما حصل معك سابقاً وتجعلك تركض في كل الاتجاهات نحو تغيير يثبت اقدامه ايضا في عام 2017 . ما حصل معك حتى الأن ليس بالأمر العابر إنما هو تحول كبير في حياتك، إلا أنك هذه السنة تدخل من التعويض والتفكير العميق لرسم خريطة حياتك من جديد، استفد من هذا العام ومن تأثيراته الايجابية لكي تمسك بزمام الأمور وتدير الدفة كما تريد .

الأوضاع المهنية والمالية في ازدهار، ستجد المكان لك او المركز الذي تصبو اليه أو العمل الذي ترغب به قد تتفوق في مباراة او تتوصل الى ترقية حلمت بها أو الى استقرار بعد طول تردد وقلق، إنه عام الأوضاع المالية المزدهرة والمفاجآت السعيدة والانقلابات الإيجابية. أما هذه الوعود فتبدأ منذ اليوم الأول للسنة.

قد تعرف أيها العذراء فترة ذهبية من الإنجازات المدهشة خلال شهر أيار. تبدو السنة مناسبة لشراء منزل جديد أو للقيام بعملية شرائية كبرى كما أنها تناسب الأعمال التجارية وكذلك الأسفار.

على الصعيد العاطفي، تمارس نجومية ساحرة أيها العذراء وهناك صخب في حياتك العاطفية. من المحتمل ان تجذب أشخاصاً يعيشون فترة انتقالية في حياتهم الشخصية او تعرف علاقات تجربية اذا صح التعبير.

كثيرون من مواليد هذا البرج قد ينتقلون من حالة حب إلى حالة أخرى، هذه السنة. وكثيرون يتحررون من ارتباط يثقل كاهلهم أو من علاقة ضاغطة لم تعد تسعدهم. تتاح لك فرصةعاطفية في أي وقت وأي مكان. إلا ان مجال العمل يبدو الاكثر استقطاباً. هذه السنة هي نقطة تحول في حياتك الشخصية.

هذه السنة يا عزيزى العذراء تفرض عليك التحلى بالصبر لوجود كوكب ساتورن الذى يعاكسك فى فترات كثيرة، خصوصاً فى النصف الثانى من شهر مارس/آذار 2017.

تأكد أن عام 2017 سيكون رائع لديك وستحل جميع مشاكلك فيه، وذلك لأن كوكب ساتورن سيرحل عنك فى هذا العام ليستقر بجارك الميزان.

فى سنة 2017 ينصحك الفلك بأن تكون حذراً ولا تخالف القوانين وبالنسبة للحب والعاطفة قد يتأخر أمر الإرتباط الجدى للراغبين فيه لكن ستكون أمور الحب جيدة وقد تتلقى مفاجأت رائعة طوال العام خصوصاً ببدايته فلا تتشاءم كثيراً.

الشهور التى يسعدك الحظ فيها بمجال العاطفة لأصحاب برج العذراء: [يناير، يونيو، يوليو].

 

توقعات ماغى فرح برج العذراء لعام 2017 (23 آب – 22 أيلول)

تصنّفك الأفلاك بين أكثر الأبراج حظاً في هذه السنة. يعدك الفلك بالمكافآت كما بالفرص حتى شهر تموز (يوليو)، فتفوق النتائج كل توقّعاتك. تخطّط على المدى البعيد وتتخذ قرارات تتعلق بمستقبلك، فتتوفر لك الطاقة اللازمة والصحة والمعنويات المرتفعة. تتوصل إلى جمع الكثيرين حول مشروع واحد أو إلى النجاح في الشأن العام، أو تقدّم عملاً إبداعياً في النصف الأول من السنة، وتحتفل بالنجاح في النصف الثاني، وقد تكسب جائزة مالية أو معنوية وتحقق النجاحات عبر أسفار تقوم بها وتحظى بأرباح من عمليات خارج مهنتك.

إلا أنّ الفلك يحذّر من بعض التراجع المهني والصحي ابتداءً من منتصف شهر تموز (يوليو) ويخفّ الوهج قليلاً.

تتمتع بشعبية غير اعتيادية على الصعيد الشخصي. إلاّ أنك تشكو من بعض البرودة في العلاقات أو من فراغ وانعزال. هذا لا يمنع من أن يتعرف بعض مواليد العذراء على شخص قد يقلب المقاييس ويحتل القلب، وتكون الأشهر الثلاثة الأولى حافلة بالمستجدات.