الابراج الغربية
برج الحوت

برج الحوت هذا الشهر

ماديا : تواجه أزمة مالية وترفض الاتكال عن الآخرين وتصارع الأحداث لوحدك وتنتصر بفضل ثباتك وعزمك وإصرارك بعد أن يخيب ظنك من بعض الأصدقاء وتكتشف أنهم في منتهى الخبث وان همهم الوحيد من علاقتهم معك هو مصالحهم على حساب ضرب مصلحتك المادية , وقد يطرح عليك في بداية الشهر العديد من المشاريع المستقبلية بعضها رابح والآخر خاسر،لا تستعجل في التوقيع على أي عقد إلا بعد دراسته جيدا , وفي منتصف الشهر تكون على مستوى المسؤولية وتتحكم في الأوضاع والظروف المادية الصعبة التي قد تواجهك وتتخذ خطوات جديدة لتغير أسلوب عملك وتبدأ بالخطوة الأولى لتغير القواعد والأسباب التي سببت لك كثير من الخسائر المادية وتضع منهجا جديدا.وتستطيع أن تبدأ من الصفر لتحسين وضعك المادي الذي يصبح على ما يرام في نهاية الشهر . رقم الحظ :7

مهنيا : تكون شديد التفاؤل وتبني بالخيال أحسن المشاريع ولكنك على أرض الواقع لا تحقق شيء, انهض من أحلامك وانظر حولك فستجد فرصة ذهبية لتحقيق حلمك المهني وتحولات جذرية نحو الأفضل ، وسوف تمر بمواقع دقيقة وتكون على موعد غير منتظر مع الحظ ، وتشهد في كل أسبوع مفاجأة مهنية سارة، وتسيطر على الأوضاع وتنفتح على مواقع ومواقف جديدة، وتشهد انتشاراً كبيراً لعملك وتوقع على عقد مذهل بين 25ـ 28 يوليو. اليوم الأفضل : الخميس .

عاطفيا : العازب : إذا كنت من مواليد العشرية الأولى(من 20 فبراير ــ 1 مارس ) سوف تلتقي مع شخص عدة مرات وتشعر في كل مرة انك تحلق في عالم آخر وتكتشف انك تحبه بصمت وجنون , وسوف تشهد ازدهاراً ونجاحا في علاقتك العاطفية باتجاه الاستقرار وقد تتفق معه على الارتباط وتبدأ بتهيئة المستلزمات الأساسية لبناء أسرة, أما إذا كنت من مواليد العشرية الثانية ( من 2 ــ 11 مارس) يكون أمامك ارتباط عاطفي زاهر يستقر على علاقة جدية، وقد تقدم على زواج يغيّر ظروفك ربما مع شخص بعيد عن محيطك وغير منتظر , بينما إذا كنت من مواليد العشرية الثالثة ( من 12 ــ 20 مارس ) تعيش الاستقرار العاطفي بعد أن مررت في تقلبات عاطفية غير منطقية ,تحول فيها الحب والود مع الحبيب إلى حالة من الضجر والملل, وتنجح بعد منتصف الشهر في ترسيخ علاقة عاطفية ناجحة ومتوازنة تضعك على طريق الارتباط . المتزوج : قد يبتعد الشريك عنك بقلبه وعقله لأسباب نفسية في بداية الشهر, ويعيش العزلة الذاتية وأنت الوحيد القادر على إخراجه منها ,اترك قلبك مفتوحا لاستقباله لأنه سيعود وإن ابتعد وسوف تعيش معه حالة وجدانية وعاطفية خاصة تعلمك قيمة وأهمية الحب المتبادل وحاول في نهاية الشهر أن تقف بجانبه في أمر هام يتعرض له وساعده في التخلص من سلبياته لأنه سيكون في أمس الحاجة إليك كما أنه سيمر بفترة صعبة ويحتاج لمساعدتك عاطفيا ومعنويا وماديا ، كن بجانبه وأعطه الحنان والأمان . وربما تكون أمام جدل داخل الأسرة حول عدة مواضيع تتعلق باحتياجاتها , لا توافق على الأمر الذي يتطلب أموالا قد ترهقك ماديا بعد أن تكتشف أن احد أفراد الأسرة فاشل وليس له طموح واتكالي , حاول إرشاده للطريق الصحيح .

 

تتمتع بحيوية هائلة وتقود أعمالك باندفاع، إلاَّ أنَّ القلق يساورك في هذا الشهر المليء بالحركة والتبدّلات. قد لا تسير الأمور كما خطّطت لها، لكنّها تتطوّر بشكل جيّد، حتى لو اضطررت إلى تصويب بعض الأعمال والتكيّف مع أحداث غير منتظرة. المهم أنّك تقوم بواجباتك بوعي وهدوء مذهلين، وتشعر بالرضى عن الذات وتتعامل مع المستجدات بتفاؤل فتتخذ القرارات المصيبة.

قد تدرس ملفاً مهماً جداً وتطرح بعض النقاط الغامضة وتحاول أن تشرحها وتجد الحلول المناسبة. فتدعمك جهات نافذة أو أوساط قادرة تؤمن بقدراتك وتقدّم إليك التسهيلات الآيلة إلى نجاحك وتفوّقك في بعض المهمات. قد تحصل أيضاً على ربح وجائزة، وتحجز لك مكاناً في رحلة جميلة تحلم بها. لكن حاذر من مشاعر الغضب والتوتّر ومن القلق الذي يلازمك ويمنعك في بعض الأحيان من السيطرة على المواقف. كذلك يجب أن تنتبه إلى المشاكل الصحية وأن تهتم بنوع غذائك وطريقة عيشك فتمارس الرياضة، أو تقوم بفحوصات طبية، إذا شعرت بأي عارض.

تمارس سحراً كبيراً وتستقطب الحب، حتى ولو بدأت الشهر بحساسيات صغيرة وأزمات بسبب الغيرة أو الشروط المتبادلة مع الحبيب أو الشريك. قد تساورك هواجس بين 1 و9 وتخفيها مختبئاً وراء بعض التصرّفات المستغربة. فإذا شعرت أنّك محبوب فتستغل عواطف الآخرين وتفرض شروطك. ابتداءً من تاريخ 9، عندما يدخل (فينوس) منزلك التاسع، يُضفي على عواطفك سحراً خاصاً وتجاوباً من قِبَل كثيرين، وخاصة من قِبَل أشخاص بعيدين عنك بالجسد أو بالروح. تستعيد الثقة بالنفس وتفرض توجّهاتك فتتخذ القرار بعد فترة من الحيرة، وتعمّق الصِّلات إذا كنت على علاقة ناشئة مع أحدهم، أو تمارس عملية الإغواء مع كثيرين أو كثيرات وأثناء تلبيتك لبعض المناسبات الاجتماعية. قد تستقطب بعض الأشخاص المهمين والمعروفين وتُستدعى لملء فراغ ما، أو لشغل منصب أو للقيام بمهمة دقيقة، فترتفع المعنويات وتتعزّز الثقة بالنفس وتستفيد من بعض التطوّرات والفرص والظروف، خاصة في النصف الثاني الذي يحمل إليك تحالفات جديدة ويدعوك لإعطاء الثقة لمواليد الجدي والعذراء والثور والحوت، إذا كانوا يشاطرونك الأهداف نفسها، فيكون الحظ إلى جانبكم.